الصفحة الاولى من نحن؟ أخبار الطفولة مختارات الطفولة دراسات الطفولة إقرأ عن الطفل مكتبة الطفل المكتبة الحقوقية إتصل بنا
 
ما رأيك بالدراسات التي ينشرها الموقع؟

 ضعيف
 جيد
 ممتاز

 
جديد موقع الطفولة عبر الفيس بوك   |    التقرير السنوي لأوضاع الطفولة في فلسطين للعام 2012   |    في يوم الطفولة العالمي   |    أضحى مبارك لكل الأطفال   |    في يوم الطفل العربي   |    نمرح ونتعلم من الاختلاف   |    أنا طفل قوي وذكي وآمن   |    تركيا جامعة الثقافات ... تشرق بإبداع الأطفال   |    لاستشاراتكم الأسرية.. راسلونا   |    لتحميل دراسة أثر الحرب والحصار   |    كتاب الأطفال الأسرى   |   
 

أكثر من مليون طفل تحت خط الفقر
وتضارب أعداد عمالة الأطفال بين جهات دولية وحكومية في العراق
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كشفت منظمة اليونيسيف التابعة للأمم المتحدة، عن امتلاكها معلومات تقدر حجم عمالة الأطفال في العراق بما يقارب المليون طفل، ورغم تأكيد وزارة الصحة على انخفاض وفيات الأطفال في البلاد، تؤكد وزارة العمل والشؤون الاجتماعية توقف احصائية عمالة الأطفال على إجراء التعدادالسكاني.

ويقول ممثل منظمة اليونيسيف في العراق أسكندر خان إن فِرق منظمته تقوم بإعداد التقارير اليومية والشهرية عن التحديات والمشاكل التي تعانيها شريحة الأطفال في محافظات العراق، من أجل تقديم المساعدة لهم.

ويضيف لـ(آكانيوز) إن حجم عمالة الأطفال في العراق بحسب تقارير لدى المنظمة تقدر بنحو 800 ألف طفل أعمارهم تتراوح بين الخامسة والـ14 سنة، إلى جانب إعداد منظمته تقريراً أشارت فيه إلى وجود مليون طفل تحت خط الفقر.

ويتابع بالقول "كما تشير تقارير المنظمة إلى وجود مليون و500 ألف طفل يعانون من نقص التغذية، إلى جانب 750 الفاً آخرين غير مسجلين في المدارس الابتدائية نصف عددهم من المناطق الريفية.

ويشير ممثل منظمة اليونيسيف في العراق إلى وجود 800 ألف طفل يتيم وتعرض زهاء 900 ألف طفل للتهجير الداخلي في البلاد. إلى جانب ذلك، يأتي تأكيد وزارة العمل والشؤون الاجتماعية على لسان مديرة هيئة رعاية الطفولة في الوزارة توقف إحصائية عمالة الأطفال على إجراء التعداد السكاني في البلاد.

ولم تبتعد كوثر إبراهيم، عن إشارة ممثل منظمة اليونيسيف في العراق إلى وجود ما يقارب المليون طفل يعملون في مهن وحرف متنوعة، لكنها اعتبرت أن الإحصاءات غير دقيقة، أخذت من منظمات غير حكومية تعنى بالطفولة في العراق.

وتنفي مديرة هيئة رعاية الطفولة في وزارة العمل امتلاك وزارتها إحصائية دقيقة لعدد عمالة الأطفال العراقيين، عازية الأمر إلى عدم وجود إحصائية جديدة للتعداد السكاني في العراق. وتشير ابراهيم إلى أن "منظمة اليونيسيف التابعة للأمم المتحدة قدرت في عام 2008 نسبة العمالة بين الأطفال بـ 11% من الأيدي العاملة.

 كما تنفي مديرة هيئة رعاية الطفولة في وزارة العمل صحة التقديرات التي أشارت إلى وجود 5 ملايين يتيم في العراق، مؤكدة إن هناك مليوناً و447 ألف طفل يتيم في العراق حسب إحصاءات الجهاز المركزي للإحصاء في مسح أجرته في عام 2009.

ورأى مراقبون للشأن العراقي أن الحروب إبان الثمانينات والتسعينيات وصولاً إلى أعمال العنف المسلحة التي شهدها العراق بعد عام 2003 التي خلفت عدداً كبيراً من الأيتام والأرامل، حيث كانت هذه الأمور سبباً رئيسياً لارتفاع نسبة الأطفال العاملين بعد أن فقدوا معيلهم من جانب، والضعف الاقتصادي للأسر أدى بها لدفع أطفالها لممارسة المهن لتوفير المعيشة، وبالتالي ترك التعليم في المدارس.

 21/5/2011
http://www.u-arabe.com

 جميع الحقوق محفوظة © 2010  |  تصميم وتنفيذ e-gvision.com